طبيب مقيم يعتدي على فتاة سعودية متطوعة في خدمة الحجاج ويكسر أنفها

قامت النيابة العامة بمكة ببدء التحقيق مع طبيب مقيم من جنسية عربية بعد قيامه بالاعتداء على متطوعة من منسوبي الكشافة.

و أفادت مصادر مطلعة إن طبيب مقيم من جنسية عربية تهجُّم على مواطنة سعودية، تعمل متطوعة في الكشافة لخدمة ضيوف الرحمن بالمسجد الحرام، ما أدى لإصابتها بكسر في الأنف، وجروح في الوجه.


وأعلن المصدر أن المواطنة بعد عودتها من عملها التطوعي من خدمة ضيوف الرحمن في الحرم المكي الشريف كانت في طريقها لمنزلها، واستقلت حافلة النقل العام، وعند وقوفها، وكانت في طريقها للخروج، أمرها أحد المقيمين من جنسية عربية، ويعمل طبيبًا، بالنزول بسرعة.


وأضاف المصدر: المواطنة كان أمامها رجال؛ ففضلت التريث حتى خروجهم؛ كي لا يحصل تدافع, عندها حدث خلاف ومشادة كلامية بين المواطنة والطبيب، وتطورت الحادثة، وقام بالاعتداء على المواطنة؛ فحاولت دفع الصائل، ورمية بكيس بلاستيكي؛ فتهجم عليها مرة أخرى بوحشية.


وتابع المصدر: أن الطبيب هشم وجه المواطنة مستخدما شماسية مسببًا كسرًا بالأنف ونزيفًا وجروحًا في الوجه؛ ما سبَّب انكشاف حجابها.


وأوضح ” قام الحضور بالإمساك بالمعتدي، وإنزاله من الحافلة بالقوة حتى وصول دوريات الأمن, وتم طلب الإسعاف لعلاج المواطنة” .


والجدير بالذكر أن الشرطة ألقت القبض على الطبيب، وتم إحالة أوراق القضية للنيابة العامة.